Ads 468x60px

أحدث التدوينات

الأربعاء، 2 أبريل 2014

إما النجاح ...أو النجاح


نحن الناجحون نملك أهدافاً ذكية تتصف بأنها محددة،و قابلة للتطبيق و الوصول و القياس و مجدولة بجدول زمني محدد البداية و النهاية،فضلاً عن أنها مرنة قابلة للتغيير و التعديل حسب معطيات الحال.
إننا نعمل بجد و اجتهاد لتحقيق هذه الأهداف؛فنحن نؤمن بالسنة الكونية التي تقضي بأن من جدّ وجد،و من زرع حصد.و نلزم أنفسنا بتحقيق هذه الأهداف و ذلك بعمل كل ما يلزم لتحقيقها،من خلال بذل كل ما تحتاجه هذه الأهداف من وقت و جهد و مال حتى تتحقق،
و لا نتهاون أو نتكاسل أو نتخاذل عنها إذا طال الزمان بيننا و بين تحقيقها،و مهما كانت آراء من حولنا من نقد أو سخرية و استهزاء.
لكننا لا ننسى قانون الجنون لآينشتاين الذي ينص على أنّ من السذاجة و الغباء أن نهدف لتحقيق نتائج مختلفة باتباع نفس الطرق؛فنحن لا نستغني عن أهدافنا لأعذار واهية وهمية بل يمكن أن نغير الطرق التي من خلالها نريد الوصول إلى أهدافنا فقط.
و قد قال الله - تعالى-:"و الذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا"؛فمن يجاهد للوصول إلى غايته فلا بدّ أن يصل لها و لو بعد طول زمان و جهد.
أتمنى للجميع تحقيق ما يصبو إليه و يتمنى من أهداف،و لا تستسلموا أبداً و لا تيأسوا.

0 التعليقات:

إرسال تعليق